بعد إعلان «ريال مدريد» عن خليفة «زيدان» المنتخب الإسبانى يقيل مديره الفنى قبل المونديال بساعات

 بعد إعلان نادى ريال مدريد، أمس الثلاثاء، عن تعيين جولين لوبتيجى مديرًا فنيًّا للفريق خلفًا لزيدان، وعلى أن يتولى مهامه بعد انتهاء كأس العالم الذى سينطلق غدًا فى روسيا، أعلن رئيس الاتحاد الإسبانى لكرة القدم لويس روبياليس عن إقالة جولين من تدريب المنتخب الوطنى، وذلك قبل يوم واحد فقط من بداية كأس العالم، ويومين من لقاء إسبانيا والبرتغال فى المجموعة الثانية، ليمنع بذلك مواجهة البرتغالى كريستيانو رونالدو لمدربه الجديد الذى قد يكون القدر لا يريد أن يجمعه برونالدو فى وضع منافسة، أو لا يريد أن يجمعهم من الأساس فى حال رحيل كريستيانو عن الريال قبل تولى لوبتيجى المسئولية.

وصرح روبياليس من روسيا: «وجدنا أنفسنا مضطرين للتخلى عن المدرب، فالمنتخب الوطنى ينتمى لجميع الإسبان، هذا قرار كان علينا اتخاذه»، وعن إعلان اسم البديل قال رئيس الاتحاد: «سيتم قريبًا، مع الأخذ فى الاعتبار التأثير بأقل قدر ممكن على الجهاز الفنى الحالى»، ومن الوارد أن يتولى ألبرت سيلاديس مدرب منتخب إسبانيا تحت 21 عاما مهام قيادة منتخب إسبانيا فى المونديال.

وحسب مصادر صحفية إسبانية متعددة فإن الإعلان الملكى أغضب رئيس الاتحاد المحلى لكرة القدم، لا سيما أنه يأتى بعدما جدد لوبتيجى عقده مع الاتحاد لتدريب منتخب إسبانيا حتى عام 2020، وكما قالت الصحف وأفادت التقارير فإن روبياليس يرى أن الإعلان عن تعاقد ريال مدريد مع لوبتيجى فى هذا التوقيت، من شأنه التأثير سلبًا على وحدة لاعبى منتخب إسبانيا فى رحلة المونديال، مشيرة إلى أنه كان يأمل أن يتم تأجيل الإعلان لما بعد المونديال.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.