بعد جلسته مع الخطيب وترك آل الشيخ رسميا الأهلى يُجدِّد عقد عبدالله السعيد .. والزمالك يُهدِّد

 أعلن مسئولو النَّادى الأهلى عن تجديد عبدالله السعيد تعاقده الرَّسمى مع النَّادى، واستمراره مع الفريق الأحمر خلال الفترة المُقبلة، وذلك بعد جلسة مع الخطيب وترك آل الشيخ حسمت كلَّ الأمور المالية.
ذهب عبدالله السعيد إلى مقر النَّادى الأهلى أثناء مران الفريق اليوم، بحضور المستشار ترك آل شيخ، الرئيس الشرفى للنادى الأهلى، والذى حضر اليوم لتهنئة الفريق بالفوز بالدورى، وتم عقد جلسة مع اللاعب، بحضور الخطيب، عقبها تأكيدات توقيع السعيد على عقود التجديد لمدة ثلاث سنوات، مُعلنًا بقاءه فى النَّادى الأهلى، ليرد على كل التكهنات التى تداولت فى الساعات الماضية بكونه صفقة القرن التى أعلن عنها مرتضى منصور رئيس الزمالك، وجاء ذلك بعد تلك الجلسة التى تم فيها حسم الأمور المالية مع اللاعب.

ووقَّع محمد مرجان المدير التنفيذى للنادى الأهلى على عقود تجديد اللاعب.

وكانت الجلسة مع اللاعب بحضور محمود الخطيب رئيس النادى الأهلى، وعبدالعزيز عبدالشافى مدير قطاع الكرة بالنادى الأهلى، والإعلامى أحمد شوبير، وحسام غالى كابتن الفريق.

وعقب انتهاء الجلسة، غادر عبدالله السعيد مقر النادى وتوجه بصحبة سيد عبدالحفيظ لاتحاد الكرة لتوثيق التعاقد.

يُذكر أن حسام البدرى المدير الفنى للأهلى سبق وأن أوصى الجهاز الفنى بالإبقاء على العناصر الأساسية مثل عبدالله السعيد فى ظل تنافس الفريق دائمًا على البطولات المحلية والقارية.

وقد استبعد البدرى لاعبه عبدالله السعيد من القائمة المسافرة لمواجهة مونانا الجابونى فى إياب دور الـ32 لدورى الأبطال بسبب الإصابة.

وتتداول الآن أنباء تفيد بأن إدارة الزمالك بعد علمها بتوثيق عقد اللاعب فى الاتحاد المصرى لكرة القدم أجرت اتصالات مع هانى أبوريدة رئيس الجبلاية ومسئولى لجنة شئون اللاعبين، وطلبوا منهم عدم توثيق عقد السعيد، والتأكيد على أن الزمالك يمتلك عقود توقيع اللاعب للقلعة البيضاء، وأنهم سيتقدمون بها، وهو ما يجعلنا ننتظر ونتابع آخر تطورات الصفقة التى من المُمكن أن تتحوَّل لأزمة.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.