ahly bank

تتواصل مع نجمات هوليوود وأرقى بيوت الموضة غالية ريحانة .. أصغر فاشونيستا فى العالم

لم يعد التلفزيون هو النافذة الوحيدة لتحقيق حلم الشهرة، ولكن وسائل التواصل الاجتماعى أصبحت جبهة أخرى من وسائل الشهرة الأسرع بالعالم.. حيث أطلت علينا بطفلة شقية عمرها لا يتجاوز السنوات الخمس والتى حددت مبكرا ملامح مستقبلها بشغفها بالموضة والأزياء وتقليد مشاهير هوليوود والوطن العربى بملابسهم وإطلالاتهم أمام الكاميرات مما أبهرهم.. وبالفعل، التقوها.. إنها غالية ريحانة.. أمريكية من أصول مغربية.. ولدت ببلدة مريلاند بولاية فيرجينيا الأمريكية، وتواصلت «7 أيام» مع والدتها فاطمة الزهراء بأمريكا لإجراء حوار حول الملاك الصغير الذى خطف القلب بطلته الجذابة الأنيقة وبملامح عفوية ساحرة وعيون سمراء وشعر مجعد.. حتى أن صفات الطفلة الصغيرة تؤهلها وبجدارة لكى تستحق لقب أصغر فاشونيستا بوسائل التواصل الاجتماعى.

منذ أن تجاوزت عامها الأول وهى مولعة بالألوان والموضة والأزياء.. جملة رنّت على مسامعى عندما تحدثت بها والدة غالية عن شغف ابنتها التى بدأت تلاحظه منذ سن مبكرة المفترض فيها أنها تكاد تعرف الفروق بين الألوان وأسمائها على أقصى تقدير.. قائلة: كانت ألوان الملابس تلفت نظرها وتجذبها كثيرًا وعندما بدأت تكبر شيئًا فشيئًا أصبحت تقلدنى فى كل شىء مثل طريقة المشى والملابس، وكان لها رأى وكاريزما خاصة بها فلا ترتدى ما لا يأتى على هواها، وبدأت فى اختيار ملابسها بنفسها، وأعجبت بذلك كثيرا ما يعنى أنها تبدأ فى بناء شخصيتها المستقلة بل وقادرة على الاختيار، كما أنى لم أفرض عليها شيئا، ثم بدأت أشترى ملابسى وملابسها بنفس الشكل والألوان نظرًا لأن الماركات العالمية توفر بالفعل أزياء الأم وابنتها.

وعن أول صورة تم نشرها عبر إنستجرام، أضافت: أول صورة تم نشرها لغالية كانت بالساعات الأولى لولادتها، فأنا أنشر صورها منذ أن شرفت أسرتنا، وهذه كانت فكرتى فكنت أحب مشاركة الأهل والأصدقاء صورها نظرًا لسفرنا خارج المغرب وإقامتنا بأمريكا، فكنت أحب مشاركتهم ومتابعتهم صورها وهى تكبر شيئًا فشيئًا، وأقوم بتسجيل يومياتها بالصور والفيديوهات، ثم بعد ذلك سجلت صورها آلاف الإعجابات عبر حسابها الشخصى على إنستجرام وأصبح لديها فانز كثيرون يتابعونها، بل هم من يختارون صورة الفنان الذين يطلبون من غالية تقليده وليس نحن من نختار.

أحبت الكاميرا وجه غالية وضحكتها البريئة فأظهرتها تتفوق فى جمالها وإطلالتها فى الكثير من الصور على الفنانين أنفسهم، مُسجلة بذلك اسمًا صنعته بـ(جرأة بريئة) بجانب صورهم.. واستطردت فاطمة الزهراء: هناك العديد من مشاهير العالم ممن قامت غالية بتقليدهم وهو ما حقق لها شهرة واسعة أن طفلة بعمر خمس سنوات تقلد طلتهم بنفس التكنيك والملابس والأكسسوارات والحذاء وتسريحة الشعر بل وبنفس حركة وقفة الفنان، وكانت غالية لا تستغرق وقتًا طويلاً لالتقاط الصورة أمام الكاميرا لأنها تعى تمامًا كيف وماذا تفعل دون توجيه، فهى بمجرد أن ترى صورة الفنان تقف مثله تمامًا، ومن أبرز من قلدتهم ميشيل أوباما زوجة الرئيس الأمريكى وباريس هيلتون وكيم كاردشيان ونيكى هيلتون والمطربة بيونسيه، وستايلست المشاهير بالعالم العربى مايا جولس وآيتن عامر وحسن الرداد وحمادة هلال وكارمن سليمان ونانسى عجرم ونجوى كرم وأصالة، وكذلك تقليد مذيعات الـMBC، وليا مخول وميساء المغربى وبلقيس وليلى زوجة ريدون، كما أن والدة باريس هيلتون تواصلت معنا وأبدت إعجابها الشديد بغالية وأنها تتوقع لها مستقبلا باهرا فى التمثيل وعالم الموضة وأنها ستصبح من المشاهير عندما تكبر مثلما وضعت لنفسها الشهرة منذ صغرها، كما كلمتنى نيكى هيلتون وأبدت إعجابها هى الأخرى وشكرتنى كثيرا على دعم ابنتى ونحن نتابع بعضنا البعض عبر تويتر، كما أننا التقينا لُجين عمران فى آخر زيارة لها بأمريكا وهى تعتبر مثلى الأعلى أنا وغالية بالأناقة، ومعظم الفنانين العرب كلما يأتون لأمريكا يلتقون غالية، وكلهم يدعمونها ويعشقون طلتها المميزة، والكثير منهن أصبحن صديقاتى المقربات، كما أن هناك الكثير من مشاهير لبنان والخليج وهوليوود كلموها وأرسلوا لها كلمات شكر وإعجاب ولا أستطيع أن أحصيهم، بالإضافة إلى أنها عندما تسير بالشارع هناك بعض العامة يعرفون غالية ويحبون التصوير معها.

طفلة تواصلت مع فنانى هوليوود حتمًا لم تسلم من عروض أحد بيوت الموضة والأزياء أو الحملات الإعلانية.. فقالت: بالفعل عرضوا عليها وقدمت العديد من عروض الأزياء، وهذا ليس له علاقة بحسابها الشخصى على إنستجرام، فهم أحبوا طلتها بالأساس، وحاليًا هناك وكالة إعلانية متكفلة بها لأنهم يعشقون ستايل شعرها المجعد وعفويتها وعيونها السمراء واستيعابها لخطوط الموضة، ومن ضمن الوكالات التى اهتمت بها NY Modeling، وAngel Modeling Group، وActing Group، وهناك بعض عروض الأزياء أو الحملات الإعلانية التى اضطررت إلى رفضها نظرًا لبُعد المسافة.. كما قامت بحملة إعلانية لماركة gap الأمريكية، وكذلك شاركت بعروض American girl brand، وهناك عرض آخر قريبًا، كما تم تصويرها بحملة إعلانية بمجلة Angelzkids، وقريبًا جدًا ستشارك فى فيلم أمريكى لا أستطيع الإفصاح عن تفاصيله تبعًا لتعليمات الشركة المنتجة.

واستكملت: أنا لا أصمم الملابس بل نشتريها من المحلات، أمَّا الملابس المغربية فيتم تصميمها من قبل مصممة الأزياء الخاصة بالعائلة، وبالنسبة للمال فأنا لا أحسب، فكلما أعجبتنى قطعة ملابس أشتريها لها وكلها ماركات لأن هناك بعض ملابس الفنانين لا تجدينها إلا فى ماركات محددة لكى تطابقى الصورة جيدًا بنسبة 100% فليس هناك ملابس ارتدتها غالية ليست ماركة، حتى أنك تجدين بعض الفساتين والتيشيرتات نفس الشكل تمامًا دون تقليد، ولا أهتم كم أنفق من المال لأننى أشعر بالرضا النفسى كلما تشعر به ابنتى ويعجبها ويجعلها نجمة مُتوجة على وسائل التواصل الاجتماعى لذلك فلا أبالى، ولعل اللونين الوردى والبنفسجى من أفضل الألوان لديها.

وأضافت: فى الآونة الأخيرة بدأت فى تصميم موديلاتها الخاصة بها وتنسيق الألوان باستخدام الورق الملون وليس القماش، كما تقوم بتصميم الملابس على دُمية خاصة حتى تضبط المقاسات مثلما يفعل مصممو الأزياء الكبار، كذلك لديها دميات صغيرة على المكتب لتوحى لها بالتصميم الذى تريد تنفيذه ولديها ماكينة خياطة صغيرة تتعلم عليها كيفية خياطة الملابس والتصميم ولا تحب أن يساعدها أحد، فهى تعتمد على نفسها، وأعتبر نفسى مساعدتها الخاصة، فتحاول أن ترسم التصميم وتقوم بتنفيذه بدقة، وهى طفلة لها ذوق خاص حتى فى تناول الطعام ولا تحب تناول كل الأطعمة مثل الأطفال، فهى تعشق البيتزا والمسمن، وهو رغيف مغربى، والكسكسى المغربى، كما تتميز غالية بطابع المرح وتحب مشاركة شقيقها الذى يصغرها وأصدقائها الألعاب فهى حنونة جدًا واجتماعية وتدخل القلب سريعًا برقة ولطافة شخصيتها، فنحن لدينا مكان مخصص بالألعاب تقضى به بعض الوقت، كما أنها ليست شغوفة بتقليد الفنانين فحسب ولكن تقليد الشخصيات الكرتونية التى تشاهدها، كذلك لديها ميول أخرى فهى تهتم بأركان الإبداع بشكل عام مثل التمثيل والرسم والغناء والرقص وتقليد طريقة كلام الفنانين وليس صورهم فقط، وأنا أتوقع لها مستقبلاً ناجحًا بدأت ترسم ملامحه من الآن.

شيرين العنانى

No Comments Yet

Leave a Reply

Your email address will not be published.