20% من الأمريكيين يفضلون «فيسبوك» على العلاقات الجنسية!

كشف موقع «ديلى دوت» الأمريكى عن استطلاع قام به YourStorageFinder.com حول دراسة إدمان المستخدمين لوسائل التواصل الاجتماعى، ومدى تأثيرها على حياتهم الخاصة.

هذا الإدمان يُؤثِّر على بعض جوانب الحياة بشكل غير مسبوق، مثل العلاقات الجنسية، فقد قالت نسبة تصل إلى 20% من أصل 2000 أمريكى إنهم سيتخلون عن العلاقات الجنسية لمدة عام فى سبيل الاستمرار فى استخدام مواقع التواصل الاجتماعى، وهناك 8% يرغبون فى التخلى عن نصف ممتلكاتهم مقابل عدم منعهم من السوشيال ميديا، و57% على استعداد للتخلى عن الكحول لمدة عام من أجل الحفاظ على النشر والتغريد.

وقالت محللة البيانات سيندى جلوفر إن هذه الدراسة تُعد مفاجأة لأنها تعكس مدى ما وصلت له أهمية الشبكات الاجتماعية عند الناس، فعلى سبيل المثال لم يتوقع أحد أن 1 من كل 5 أمريكيين يفضلون التخلى عن ممارسة الجنس أو تكييف الهواء فى الصيف مقابل عدم استغنائهم عن حساباتهم على «فيسبوك» أو «إنستجرام».