إتيكيت الصداقة.. 7 قواعد مهمة للحفاظ على علاقتك بأصدقائك

الأصدقاء نعمة إذا ما صحَّت صداقتهم؛ فهم السند وقت الأزمات، وأول من يسعد لنا فى أوقات نجاحنا وأفراحنا، ولكى نتمكَّن من الحفاظ على الأصدقاء إلى جوارنا دائمًا فعلينا أن نحافظ على قواعد وأصول إتيكيت الصداقة.

من جانبها، تقدم «7 أيام» خلال السطور المقبلة 7 قواعد ابدأ من الآن العمل بها والحفاظ عليها إذا ما رغبت فى استمرار علاقة الصداقة مع أصدقائك بشكل جيِّد.

 لا تتدخَّل فى الشئون الخاصة لصديقك

احرص دائمًا على ألا تتدخل فى الأمور الشخصية لصديقك، بداية من سؤاله عن علاقة عاطفية أو شىء أُسرى مادام لم يقل لك شيئًا عنها؛ لأن لكل إنسان حياته الخاصة التى يحب ألا يعرف أحد عنها شيئًا.

لا تتصنَّع معه

حاول دائمًا أن تتعامل بشكل طبيعى جدًّا وغير مُصطنع مع أصدقائك، فإن هذا الأمر هام جدًّا وضرورى لكى تكونوا أقرب إلى بعضكم البعض.

لا تتَّصل متأخِّرًا

لا تُحاول أبدًا الاتصال بأصدقائك فى أوقات متأخرة من الليل أو وقت الطعام إلا إذا كان الأمر ضروريًّا للغاية وعاجلاً لا يقبل التأخير، كما لو كان فى وقت العمل الرسمى، فابدأ بسوأله إذا كان مشغولاً أم لا.

  اطمئن عليه دائمًا

حاول دائمًا أن تكون على اتصال بصديقك للاطمئنان عليه بشكل دورى، لأن هذا الأمر يُديم حبال الصداقة والود موصولة فيما بينكما.

 لا تتحدَّث عنه فى غيابه

ابتعد تمامًا عن الحديث عن صديقك بشكل سيئ ولو على سبيل الهزار والمزاح مع آخرين فى عدم وجوده، لأنه من الممكن أن يصله الكلام بشكل آخر يؤثر سلبيًّا على صداقتكما.

حافظ على أسراره

إذا ما لجأ لك صديقك للبوح بأسراره الشخصية فحافظ عليها ولا تخبر أى شخص آخر عنها لكى لا تخون أمانة السر وتخسر صديقك للأبد.

الاعتذار لو أخطأت

الاعتذار فى حالة الخطأ هو ميزة لا يتمتع بها الكثير، وهى تُعبِّر عن نُبل الأخلاق وحُسن النشأة، ولذلك احرص على تقديم الاعتذار إلى صديقك فى حالة قد اخطأت فى حقه فى موقف ما.

والآن تعرف على 10 أنواع من الأصدقاء يجب الابتعاد عنهم