أسطورة «الدون» لم تنته بعد كريستيانو رونالدو يستمر فى كتابة التاريخ مع يوفنتوس

بعد أن أحدث ضجَّةً كبيرةً فى العالم أجمع، وبعد تنبؤ الكثير بانتهاء أسطورة كريستيانو رونالدو ، بعد انتقاله إلى نادى يوفنتوس إلا أنه دائمًا عكس المتوقع، فبعد أن كانت خزانة أهدافه فى الدورى الإيطالى خاوية أصبح الآن ينافس على قائمة هدافى الدورى، ومازال يُحطم الأرقام، بعد أن وصل إلى الفوز رقم 100 فى تاريخ دورى الأبطال، كأول لاعب يصل إلى هذا الرقم.

رقم قياسى جديد فى دورى الأبطال

بعد قيادة يوفنتوس إلى الفوز أمام فالنسيا فى دورى أبطال أوروبا، وبعد أن فاز به 5 مرات مع فريقه السابق ريال مدريد، أصبح البرتغالى كريستيانو رونالدو أول لاعب يحقق 100 فوز فى دورى الأبطال، مُتغلبًا على نظيره الأرجنتينى ليونيل ميسى، فى حين أن هناك 136 ناديًا من أصل 140 شاركوا فى الدورى، ولم يستطيعوا تحقيق هذا الرقم، ويتمنى رونالدو قيادة يوفنتوس الإيطالى للتويج باللقب، لكى يحطم رقمه ويصل إلى 6 تتويجات، بعد ما أحزر اللقب مع فريقيه السابقين ريال مدريد، ومانشستر يونايتد، رغم أن الذكرى الأولى لرونالدو فى دورى الأبطال لم تكن جيدة بسبب خسارته مع مانشستر يونايتد أمام شتوتجارت منذ 15 عامًا، فإن الإنجازات والأرقام القياسية والتتويجات لا حصر لها فى خزائن الدون، ويتصدر الآن يوفنتوس المجموعة برصيد 12 نقطة، بفارق نقطتين عن مانشستر يونايتد الإنجليزى، و7 نقاط عن فالنسيا الإسبانى.

رونالدو عكس المتوقع

بعد بداية سيئة له فى الدورى الإيطالى وبعد عدد من المباريات من دون تسجيل أهداف، فإن رونالدو ينافس الآن على لقب هداف الدورى الإيطالى، محتلاً المركز الثانى برصيد 9 أهداف، وبفارق هدف واحد عن كريشتوف بيونتك لاعب فريق نادى جنوى، ومن المتوقع أن يصل كريستيانو رونالدو إلى صدارة هذه القائمة، فبعد غيابه عن التسجيل فى أول 3 جولات، عوَّض رونالدو فى 10 جولات بـ 9 أهداف، وهو رقم لم يحققه أى لاعب من فريق مدينة تورينو منذ موسم 1968\1969، أن يسجل 9 أهداف فى 13 جولة..50  عامًا مرت على تسجيل بييترو أناستازى لـ9 أهداف بقميص يوفنتوس فى أول 13 جولة، قبل أن يعود رونالدو لتكرار الرقم.