كيف تحول هوايتك إلى عمل مربح؟

الجميع يمتلك هوايات يحبها ويُتقن القيام بها، ومنها الرَّسم، والخياطة، والكتابة، وغيرها من الهوايات، ولكن قد تجبرنا الظروف والاحتياج المالى للعمل فى وظائف ربما لا نحبها وتبتعد كل البُعد عن هوايتنا التى نُحبُّها بشكل كبير، والتى من الممكن أن نحولها إذا أردا إلى عمل مربح ومصدر رزق يضمن لنا حياة كريمة بعيدًا عن وظيفة لا نحبها.

بالطبع، إذا ما قمنا بعمل الهواية التى نحبها ومارسناها بحب فإننا سنتمكَّن من صُنع مُستقبل مضمون لنا ولأسرتنا، والأمر يحتاج فقط لبعض الجرأة.

من جانبها تقدم «7 أيام» خطوات توضح كيفية ممارسة الهواية الخاصة بنا وتنميتها وصقلها بالتجربة والخبرة تعرَّف عليها خلال الأسطر المقبلة.

1 – تنمية الهواية بالقرءاة

يجب أن تبدأ فى القراءة بشكل مكثف للتعرف على جوانب كنا نجهلها بشكل كبير، وسنجد بالتأكيد فى الكثير من الكتب، سواء الموجودة فى المكتبات، أو تحميلها وقراءتها عبر الإنترنت، فهذا أمر هام للغاية.

2 – تنمية المهارات الشخصية

الخطوة الثانية لصقل موهبتنا تكون عن طريق تزويد أنفسنا ببعض المهارات الخاصة بتلك الهواية، سواء كانت خياطة، أو فن الرَّسم، وغيرهما، حتى تكون مصدر رزق حقيقيًّا بالنسبة لنا، وذلك عن طريق معرفة الأماكن التى تقدم دورات لتنمية وصقل موهبتنا فى مجال هوايتنا تحديدًا.

 3 – دراسة السوق وما يحتاجه الناس قبل الشروع فى الاحتراف

بالطبع، علينا قبل الشروع فى ممارسة هوايتنا بشكل احترافى دراسة السوق بشكل جيد للوقوف على احتياجاته وما يحتاجه الناس عن طريق عرض نماذج مما نصنع على أقاربنا وأصدقائنا لمعرفة رأيهم فى جودة وإتقان ما نقوم بصنعه، وذلك قبل عرضه على الجمهور العادى.

 4 – عمل صفحة على الفيسبوك لنشر ما نقوم بعمله

بالطبع، إن عمل صفحة لما نقوم بصُنعه على مواقع التواصل الاجتماعى مثل «فيسبوك»، وغيره هو أمر ضرورى لتعريف الجمهور بما نصنع.

5 – التَّسويق الجيِّد

وفى الأخير لابد من توافر التسويق الجيد لما نقوم بصُنعه عن طريق تكوين شخصية تسويقية جذَّابة وعرض منتجنا بشكل جيد.