حتى لا تكون مكروهًا كيف يجب أن تتعامل مع زُملائك فى العمل ؟

اختيار الشخصية المناسبة لك فى عملك أمر فى غاية الصعوبة، فمثلاً أن تكون مرحًا للغاية تحب الهزار والمزاج مع الجميع قد يجعلك شخصية غير جديرة بالاحترام من مرءوسيك، وإذا ما قرَّرت أن تكون شخصية جدِّية للغاية لا تحب المزاح وتمتلك من القسوة الكثير فإنك ستكون شخصية مكروهة جدًّا بين الموظفين وزُملائك ومرءوسيك.

وبالطبع، فإن اختيار الشخصية التى لابد أن تظهر بها بين زُملائك ومرءوسيك فى العمل تحتاج إلى وصفةٍ جيدةٍ وسليمةٍ تتعلَّق بضرورة التوازن بين الجدية والمزاح بشكل متكرر، أى يجب أن تكون شخصية متوازنة تدرك جيدًا كيف تمزح ومتى يكون ذلك ومتى يجب أن تكون جادًّا وحازمًا.

لماذا يستمر الناس فى العمل حتى بعد تحقيق الاستقرار المادى؟

ويجب أن تكون الجدية بشكل طردى مع الحرص الذى نتبعه فى سلوكنا العملى المعتاد، ولابد فى المجمل أن تكون هناك بعض الاستثناءات عن طريق إدخال المرح والمزاح مع زملائك من جانبها تقدم «7 أيام» عددًا من النصائح التى يجب اتباعها لإحداث توازن فى شخصيتك فى العمل تعرف عليها خلال الأسطر المقبلة.

1 – التناغم مع فريق العمل معك مع وضع حدود لازمة بينكم

التناغم بين الفريق هو أمر ضرورى للغاية لكى تكون هناك روح جيدة بين الجميع تساعد على إتمام العمل بشكل جيد، ولكن هذا التناغم والود بينكم لا يمنع فى وضع حدود لا يتخطاها أى من فريق العمل، ولذلك لابد من خلط الجدية بالمرح، وكل فى وقته المناسب.

2 – المزاح والمرح لا يضعفان شخصيتك بين زُملائك

ليس صحيحًا أن المرح والمزاح من الأمور التى تضعف شخصيتك وتهز صورتك أمام زملائك فى فريق العمل أو مرءوسيك، ولكن كل شىء إذا كان بقدر محدود فلا مانع منه، وكذلك المزاح والمرح مع وضع حدود إذا ما قرر أحدهم تجاوز الأمر معك.

 3 – المزاح والمرح لا يعنيان تقبل الإهانة

كثير من الناس يخلطون للأسف بين المزاح والمرح وبين الإهانة فتجدهم يتوجهون للسخرية منك أو من أحدهم، ولابد عندك من وضع حدود للأمر حتى لا يتطور إلى السُّخرية والإهانة التى تفقد معها شخصيتك وكرامتك.

إليك أيضًا 7 أخطاء قاتلة يجب تجنبها مع زملائك فى العمل