ليلة هالوين مُرعبة مع NETFLIX عُرضت فيها الحلقات الأولى من أحدث مسلسلات الرعب

أقامت شبكة «NETFLIX» حفلاً باهرًا بمُناسبة «الهالوين» داخل حديقة Unicorn بمبنى الجميل، بالحرم اليونانى (أحد المُنشآت السَّابقة للجامعة الأمريكيَّة بميدان التَّحرير)، وعُرض فيه حلقتان من مسلسليها الجديدين المُرعبين؛ الحلقة الأولى من مسلسل Chilling Adventures of Sabrina «مغامرات سابرينا»، والحلقة الأولى أيضًا من مسلسل The haunting of Hill House «المنزل المسكون».. وقامت «Urban Cinema» مع «NETFLIX» بعمل ديكورات مُشابهة لديكورات المسلسلين، فكانت هناك غرفة النوم التى تظهر فى مسلسل The Haunting of Hill House، والتى كان ينام فيها الأطفال بالمسلسل عندما تظهر لهم الأشباح والعفاريت.
مسلسل «مغامرات سابرينا» مأخوذ عن كتاب رسوم هزليَّة نُشر عام 2014، ويتناول قِصَّة السَّاحرة المُراهقة «سابرينا سبيلمان»، ويدور فى فترة الستينات، ويُعدُّ النسخة المُرعبة من القصص المصورة الكوميديَّة التى صدرت فى الستينات، وتُسمَّى Sabrina the teenage witch «سابرينا الساحرة المراهقة»، والتى تم تجسيدها فى مسلسل شبابى أُذيع منذ عام 1996 واستمر حتى عام 2003، وكان من بطولة النجمة الأمريكية ميليسا جوان هارت، ويدور حول سابرينا الساحرة التى تعيش برفقة خالتيها الساحرتين أيضًا، زيلدا وهيلدا، والقط ساليم، فى إطار كوميدى حول سابرينا التى لا يعرف أصدقاؤها بمدرستها الثَّانويَّة ولا حتى حبيبها هارفى أنها ساحرة، وكانت تخلق المواقف الكوميدية فى المُسلسل انطلاقًا من قدرتها على قلب موازين المواقف لصالحها أو العكس بفضل قدراتها السحرية، وقد استطاع هذا المسلسل تحقيق نجاح كبير وقت عرضه.

أمَّا نسخة NETFLIX المُرعبة فتتناول مضمون القِصَّة بشكل كبير ولكن من جانب حالك، حول سابرينا، التى هى نصف ساحرة ونصف آدمية، والتى تعيش بصحبة خالتيها هيلدا وزيلدا وابن خالتها المُشعوذ والقط ساليم الماكر، فى منزل كبير بمدينة جريندال، وقبل عيد ميلادها السادس عشر تقع سابرينا فى حيرة الاختيار بين عالم الآدميين وعالم السحرة لتنتمى إلى واحد منهما للأبد، وتحاول أن تخبر حبيبها هارفى بالأمر، والذى يُصعق فور سماعه، ولكنها باستخدام السحر تمحى لديه الذكرى الخاصة بكشفها له سرها.

وفى جريندال، البلد الذى تعيش فيه سابرينا، تُوجد قصص يتم تداولها، عن أن الغابة الموجودة فى المدينة كان بها ساحرات وتم قتلهن بطريقة بشعة، وبجانب تلك الغابة تظهر شابة يبدو عليها أنها تعرَّضت لحادث، وتتوقَّف لها مُعلمة سابرينا فى المدرسة لتساعدها، فتأخذها إلى منزلها وتقدم لها الطعام والشراب وتُهدئها، ولكن يتضح أن تلك الفتاة ليست مسكينة أو مصابة، فتقتل مُعلمة سابرينا، فهذه الفتاة هى شخصية «مدام ساتان»، العدوة اللدودة لوالد سابرينا، والتى عادت من الجحيم لتنتقم من والد سابرينا فى ابنته المراهقة، فتنتحل شخصية مُعلمة سابرينا، وتسكن روح مدام ساتان فى جسد مُعلمة سابرينا.

مسلسل «مغامرات سابرينا» مأخوذ عن كتاب رسوم هزليَّة نُشر عام 2014، ويتناول قِصَّة السَّاحرة المُراهقة «سابرينا سبيلمان»، ويُعدُّ النسخة المُرعبة من القصص المصورة الكوميديَّة التى صدرت فى الستينات

ولا ضرر أيضًا من أن تواجه سابرينا شيئًا من العنصريَّة، حيث تواجه مشكلة أخرى، ففى الوقت الذى تستعد فيه لمغادرة عالم البشر والالتحاق بمدرسة السَّحرة، تُفاجأ بثلاث ساحرات من عمرها يهددنها إذا ما حاولت الالتحاق بعالم السَّحرة، إذ إنها لا ترقى لمستواهن لأنها نصف بشريَّة، ولا تتوقَّف السَّاحرات الثلاث عن تهديد سابرينا فحسب، بل يحاولن إصابتها بلعنة فتنزف من أنفها وتبدأ الأحداث تتشابك.

مسلسل The Haunting of Hill House جرعة الرعب فيه كبيرة، إذ لا يُنصح بمشاهدته مُنفردًا، فوقت عرض الحلقة الأولى من المسلسل كان صريخنا مدويًا

أمَّا مسلسل The Haunting of Hill House فيمكن القول إن جرعة الرعب فيه كبيرة، إذ لا يُنصح بمشاهدته مُنفردًا، فوقت عرض الحلقة الأولى من المسلسل كان صريخنا مدويًا فى العديد من المشاهد، وهو يدور حول عائلة مكونة من أب وأم وولدين وثلاث بنات يعيشون فى منزل قديم يُسمَّى «هيل هاوس»، ويبدأ المسلسل باعتقاد الأب والأم أن ابنتهما الصغيرة «نيل» ترى أحلامًا مُزعجة عن سيدة محنية الرَّقبة، تظهر لها بجانب سريرها عندما تذهب للنوم، وفى الحاضر يظهر أن أخاها الكبير «ستيف» مُؤلف كتب رعب شهير جدًّا، وضمن أشهر كتبه كتاب عن «هيل هاوس»، ولكنه يقول لإحدى السيدات التى تأتى لاستشارته فى أمر يؤرقها إن الكتب التى ألَّفها كانت من وحى خياله، ولا يُوجد لها أساس على أرض الواقع سوى أنه اقتبس حَبْكتها من أماكن حقيقيَّة، ولكنه لم يشاهد أىَّ أشباح فى حياته.

السيدة التى تحضر لـ«ستيف» تروى له عن حادث الغرق الذى تعرَّض له زوجها، والذى تسبب فى وفاته، وأنها ليلة جنازته رأته ينظر إليها من السقف وكان شكله فظيعًا وعيناه جاحظتين، وكانت هناك مياه تتساقط عليها من السقف، وتسمع أصوات أبواق سيارات، فيحضر لها ستيف وينام ليلته مكان السيدة، ويثبت لها أن ما تراه مجرد أشياء تدور فى عقلها؛ لأن السقف كان به ثُقب يُسرِّب مياهًا من السطح، ولأن الشارع بجانبها تمت إزالة إشارة المرور منه فأصبحت السيارات تطلق أبواقها بصوت عالٍ حتى تنتبه السيارات المقبلة من الطريق الآخر، ويقنعها ستيف بأن الأموات لا يعودون فى هيئة أشباح.

ما بين الماضى والحاضر يظهر فى الحلقة الأولى بشكل كبير ماذا حدث لعائلة ستيف، التى تركت المنزل بشكل مفاجئ من الليل، فيستيقظ ستيف وهو طفل على همس والده له بأن يغمض عينيه ولا يفتحهما مهما حدث، ويحمله الأب وينطلق به فى أروقة المنزل الضخم المُرعب ليلاً، فيفتح ستيف عينيه للحظة ويجد سيدة شعرها طويل تجرى وراءهم، ولكنها لا تلحق بهم، كما يجد ستيف أن أباه وضع أخوه وأخواته البنات فى السيارة وانطلق بهم ولكن دون أمهم، وعندما يسألونه عنها لا يجاوبهم.

فى الحلقة الأولى لا نعرف بشكل مؤكد ماذا أصاب أمهم، هل انتحرت أم قُتلت أم سكنتها أرواح شريرة؟ ولكن من المؤكد أن تلك الحادثة أثَّرت على هذه العائلة للأبد، فـ«نيل» -الابنة الصغرى- تبدو غير مُتزنة نفسيًّا، والأخ الصغير «لوك» أصبح مُدمنًا ويسرق من إخوته، والأخت المتوسطة «ثيادور» شاذَّة جنسيًّا وتتجنَّب الارتباط العاطفى، أمَّا الأخت الأخيرة «شيرلى» فتعمل فى مكتب خدمات جنائزيَّة.

تحدث حالة توتر فى العائلة، عندما تقوم «نيل» بمُحادثة أخواتها، ولكن لا أحد يتجاوب معها بزعم أنها ملكة دراما، ويتوتر الأب عندما تخبره «نيل» بأنها رأت السيدة ذات الرقبة المحنية، فيُحدِّث الأب ابنه «ستيف» ويخبره بالتَّوجُّه لـ«نيل»، وكان «ستيف» فى طريقه إلى منزله فيصعد ويرى أخته «نيل» واقفة أمامه، وفى الوقت نفسه يحادثه أبوه فى التليفون ويخبره بأن «نيل» ذهبت إلى «هيل هاوس» وماتت، فيلتفت «ستيف» إلى أخته ويتضح له أنها شبح، وكانت تلك نهاية جرعة الرُّعب فى الحلقة الأولى من المُسلسل.

المُسلسل كان ضمن اختيارات ترشيحات المُشاهدة بموقع Imdb عندما أُذيع على «نتفلكس»، كما حصل على 9 درجات من عشرة فى تصويت الموقع، ومن الحلقات الأولى تستطيع القول إنه مسلسل جيد الصُّنع، وحَبْكته مُحكمة بشكل قوى، فكان يأخذك من أحداث الماضى إلى الحاضر بتمكُّن فلا تشعر بأنك أغفلت شيئًا.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.