ماذا يحدث لجسمك عندما تكسب بضعة كيلوجرامات إضافية؟

الوزن الزائد له تأثيرٌ أكبر على جسمك من مجرد زيادة وزنك، فقد يبدو اكتساب بعض الوزن على مدار السنة عاديًّا، لكنه بمرور الوقت يُمكن أن تكون له عواقبٌ وخيمةٌ، فقد يصبح مذاق الطعام مُملاً للأشخاص الذين يعانون من السِّمنة المُفرطة، ومن المرجَّح أن يشعروا بالاكتئاب والقلق، وتكون لديهم مشاكل صحية على المدى الطويل.

إليك قائمة بالأشياء المتوقع حدوثها كنتيجة طبيعية لزيادة الوزن..

1-تفقد مذاق الطعام وتُفرط فى تناوله

قد نعتقد أننا نكتسب وزنًا زائدًا، لأن الطعام الذى نأكله يبدو لذيذًا جدًّا، لكن هذا ليس صحيحًا، فقد أثبتت الدِّراسات أن السمنة تُقلل مُستقبلات التذوُّق بنسبة 25٪، ما يجعل الناس يستهلكون المزيد من الطعام، بينما يحاولون تجربة نفس المذاق الغنى الذى كانوا يتمتعون به من وجباتهم المفضلة.

2-تزداد احتمالية الإصابة بالصداع النصفى

زيادة الوزن تزيد من فرص حدوث الصداع المفاجئ.. فوفقًا للدِّراسات، يُعانى الأشخاص المصابون بالسمنة من الصداع النصفى المزمن أكثر من غيرهم.

3-زيادة الكولسترول فى الدم

يحتاج جسمك إلى الكولسترول لبناء خلايا صحية، ولكن المستويات العالية من الكوليسترول يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب، وبالنسبة لزيادة الوزن، فهى عادةً ما تتسبب فى ارتفاع نسبة الكوليسترول وتزيد من خطر وجود ترسُّبات دهنية فى الأوعية الدموية، ما يجعل الدم يواجه صعوبة فى التدفق عبر الشرايين، وبالتالى يمنع القلب من الحصول على كمية كافية من الأكسجين، ويقلل من تدفق الدم إلى الدماغ، ما يزيد من خطر الإصابة بنوبةٍ قلبيةٍ وسكتةٍ دماغيةٍ.

4-تشعر بمزيد من الاكتئاب يوميًّا

هناك علاقة قوية بين الاكتئاب وزيادة الوزن، فوفقًا للأبحاث، فإن اكتساب الوزن له تأثير نفسى قوى يؤدى إلى الاكتئاب، خصوصًا بين النساء.. فقد أوضحت إحدى الدِّراسات أن الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن عرضةٌ للإصابة بالاكتئاب خلال حياتهم بنسبة 55 بالمائة أكثر من غيرهم.

5-تواجه مشاكل فى الحمل

واحدة من أخطر عواقب اكتساب الوزن الزائد بالنسبة للمرأة هى زيادة خطر العقم، فالأنسجة الدهنية الإضافية تؤدى إلى خلل هرمونى يؤثر على الدورة الشهرية، ونتيجة لذلك، يصبح الحمل أمرًا غايةً فى الصُّعوبة.

6-ألام العضلات والمفاصل

تؤدى زيادة الوزن إلى نقص فيتامين D، وهو أحد الفيتامينات المهمة التى تساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم وتعزيز نمو العظام، كما يساعد فى علاج أمراض المناعة الذاتية، والسرطان، والألم المزمن، ويكافح الاكتئاب، لذلك فالأشخاص المصابون بنقص فيتامين (د) يعانون من آلام العضلات والمفاصل.

7-الشخير بصوت عالٍ أثناء النوم

قد نعتقد أننا عندما نكتسب وزنًا، يتم ترسيبه فى بعض مناطق الجسم فقط، ولكنه فى الواقع يتم توزيعه فى جميع أنحاء الجسم بالكامل، بما فى ذلك منطقة الحنجرة والرقبة، ما يؤدى إلى تضييق ممر الهواء، ونتيجة لذلك، يبدأ الشخص فى الشخير بصوت عال أثناء النوم.

8-تغييرات فى الحمض النووى «DNA»

على الرغم من أن جيناتنا لا تتغير طوال حياتنا، فإن أسلوب حياتنا يمكن أن يؤثر عليها، فوفقًا للأبحاث العلمية يُمكن أن تؤدى زيادة الوزن إلى تغيير الحمض النووى الخاص بنا، وقد يكون لها عواقب أكثر خطورة مما يبدو، فهذا التغيير يؤدى إلى زيادة خطر الإصابة بداء السُّكرى من النوع الثانى.

9-التبوُّل المتكرر ومشاكل الكُلى

إذا لاحظت أنك بدأت فى الذهاب إلى المرحاض أكثر من المعتاد، فقد تحتاج إلى الانتباه إلى هذا الأمر، فهذا يمكن أن يكون علامة على أمراض الكلى، ويمكن أن يكون نتيجة للوزن الزائد الذى اكتسبته، فالأشخاص الذين يعانون من السمنة المُفرطة تزداد احتمالية إصابتهم بمشاكل فى الكُلى أو حتى الفشل الكُلوى بنسبة 7 مرات أكثر من غيرهم، وفقًا لبحث أجرته جامعة كاليفورنيا – سان فرانسيسكو.

10-صعوبة التنفس

يمكن أن يؤدى الوزن الزائد إلى صعوبة التنفس أثناء النوم، ويحدث هذا عندما يتم حجب مجرى الهواء العلوى أثناء النوم، فيقل تدفق الهواء أو يتوقف تمامًا، فيقوم الدماغ بإرسال إشارة للاستيقاظ، ويمكن لهذا الاستيقاظ المستمر والمتكرر أن يجعلك غير قادر على النوم مرة أخرى.

11-السعرات الحرارية الزائدة تتحول لدهون

عند تتجاوز حد السعرات الحرارية اليومية وتتناول الكثير من الطعام، يتم تحويل جزيئات الكربوهيدرات والدهون إلى دهون بواسطة الكبد، لذا فإن استهلاك سعرات حرارية زائدة يؤدى إلى توسيع مخازن الدهون فى الجسم، فتصبح عملية إنقاص الوزن مرة أخرى أمرًا فى غاية الصعوبة.

12-الخلايا فى بعض الأحيان قد تصبح سرطانية

زيادة الوزن لا تؤدى بشكل حاسم إلى الإصابة بالسرطان، ولكنها تزيد بشكل خطير من احتمالية حدوث ذلك، وفقًا لدراسات، كما أن سوء التغذية والتدخين وتناول الكحول تزيد أيضًا من خطر الإصابة بالسرطان.

13-ارتفاع ضغط الدم ومستويات السُّكر فى الدم

زيادة الوزن تزيد الضغط على القلب، ما يؤدى إلى ارتفاع ضغط الدم، ويزيد من خطر الإصابة بسكتة دماغية، علاوة على ذلك فإن الوزن الزائد يضعك فى خطر الإصابة بمرض السكرى، كما أن ارتفاع نسبة السكر غير المعالج فى الدَّم أمرٌ خطيرٌ للغاية، ويمكن أن يكون قاتلاً فى بعض الحالات.

14-معدلات أكبر من القلق والتوتر

العديد من الأشياء يُمكن أن تسبب القلق، ولكن وفقًا لدراسة جديدة، تزداد احتمالية الإصابة باضطراب القلق مع زيادة كمية الدهون الزائدة فى الجسم، فقد لاحظ الباحثون أن النساء البدينات يعانين من القلق أكثر من أقرانهن الأقل حجمًا، وأنه عندما خسرن الوزن الزائد، انخفضت أعراض القلق، وبدأن يشعرن بتحسن، حيث إن فقدان الوزن يُحدث تغييرًا فى كيمياء المخ، ويجعله ينتج السيروتونين، المعروف باسم «هرمون السعادة».