لأول مرة.. مسرحية «جريما فى المعادى» على مسرح بيرم التونسى بالإسكندرية 

يقوم الفنان الكبير أشرف عبدالباقى والمشاركون فى العرض المسرحى «جريما فى المعادى»، بتقديم المسرحية للمرة الأولى على مسرح «بيرم التونسى»، بمحافظة الإسكندرية، بدايةً من الأحد 27 يناير، إلى 8 فبراير المقبل.

«جريما فى المعادى» من ترجمة نادية حسب الله، وتدريب وإخراج أشرف عبدالباقى، ويشارك فيها نحو 40 من الفنانين الشباب الذين يقدمهم «عبدالباقى»، للمرة الأولى.

ولأول مرة سيتم تقديم العرض المسرحى نفسه من خلال فرقتين مختلفتين؛ حيث إن العرض الرئيسى مستمرٌّ بمسرح الريحانى بالقاهرة.

وعن أسعار التذاكر والحجز والاستعلام فذلك من خلال موقع تكتس مارشيه أو من أقرب منفذ، أو رقم الهاتف 16826، وتتراوح الأسعار بين 100 و150 و200 جنيه.

يُقدم أشرف عبدالباقى العَرض المسرحى، الذى عُرض للمرة الأولى على مسرح نجيب الريحانى بمحافظة القاهرة، بداية من العام الماضى، مجموعة جديدة من الوجوه الفنية الشابة على غرار تجربته فى مسرح مصر، حيث يتكون «الكاست» من 40 شابًا وفتاةً، منهم حكيم المصرى.

كان فريق العمل المشارك فى المسرحية قد تلقى تدريبًا على فقرات مسرح العرائس التى تضمنها العرض على أيدى مدربين من التشيك، حضروا خصيصًا لهذا الغرض.

من جانبه، أشار الفنان أشرف عبدالباقى فى تصريحات صحفية إلى أنه لن يتم تصوير المسرحية للتلفزيون، وأنه سيبحث ذلك مع الوقت.

وعن اسم المسرحية قال «عبدالباقى» إنها مسرحية كلها غلط فى غلط، حتى أنهم تعمدوا أن يُظهروا هذا فى الاسم بدايةً من كلمة «جريما»، وقال إنهم قصدوا أن يظهروا أن الغلط يحتاج إلى ترتيبات صحيحة حتى يتم بشكل خاطئ.

وأكد «عبدالباقى» أنه ليس هناك تعارضٌ بين تلك المسرحية و«مسرح مصر» الذى يُقدمه، مُبديًا تعجبه من تداول أخبار تقول إنه ترك «مسرح مصر»، مؤكدًا أن المسرحين مختلفان تمامًا، وأن «مسرح مصر» يعتمد فى الأساس على فن الارتجال، بنسبة كبيرة، أمَّا بالنسبة لمسرحية «جريما فى المعادى» فإنه ليس بها أى نوع من الارتجال، ومدتها ساعتان، وكل غلطة بالمسرحية تحتاج إلى تدريب صعب جدًّا، وتدريب على الحركات الخطأ التى يُمكن أن تؤذيهم.