مصممة الديكور هدى لاشين: حصدنا جائزة Five Star Awards وترشيحنا لـRegion award فخرٌ لكل مصمم مصرى

 موهبة فطرية مميزة.. خليط من الإصرار والتفانى يتمثل فى جميع تصميماتها، حيث يأتى كل تصميم تقدمه على مستوى عالٍ من الدقة والحرفية، يعكس عشقها لعملها وموهبتها البارعة، حتى أصبحت لها بصماتها الخاصة وتأثيرها الملحوظ فى مجال الديكور، الذى يُعد بمثابة مصدر إلهام للكثير من المصممين الواعدين.. إنها مصممة الديكور المصرية هدى لاشين التى استطاعت أن تصل للعالمية بشركتها «هدى لاشين للتصميمات الداخلية».

بدأت «لاشين» إطلاق شركتها سنة 2006، وقامت بافتتاح فرع لها فى لندن عام 2015 من أجل تقديم التصميمات المميزة والحلول الذكية لزبائنها فى أنحاء أوروبا وأيضًا بمنطقة الشرق الأوسط، ومنها تصميم الديكور الداخلى والـLandscaping والإشراف على التنفيذ، وحديثًا بدأت فى تصميم المنتجات، والفرش وأكسسوارات المنزل.

تتلمذت هدى لاشين على يد المُصممة البريطانية كيلى هوبن إحدى أبرز وأشهر المصممات على مستوى العالم، وكان لهذه الدراسة والخبرة العملية بالإضافة إلى الموهبة التأثير القوى فى تطور تصميماتها، التى أصبحت تتبع مدرسة فريدة من الخلط بين الأساليب المختلفة فى مجال الديكور بما يعبر عن قدرة إبداعية متفردة سواء فى اختيار الخامات أو الألوان أو الأكسسوارات.

تحرص هدى لاشين دائمًا على تقديم التصميمات التى تعكس شخصية وأسلوب حياة زبائنها بشكل يتناسب مع روتينهم اليومى.

ما المشاكل التى تواجهينها كمصممة ديكور؟

أصعب شىء يُواجهنى فى هندسة الديكور قلة الخامات المتنوعة فى مصر، فعندما أسافر إلى الخارج أجد قدرًا كبيرًا من الخامات تحتوى على الكثير من الأفكار، وهذا يُعتبر حافزًا إبداعيًّا بالنسبة لى، فى صنع خامات جديدة وعمل مزج بينها.. كما أن العمالة التى تراعى الجودة فى عملها أيضًا من الصعوبات التى تُواجهنى، بعدما أصبحت الحرفية القديمة غير موجودة.. هذا إلى جانب مشاكل أخرى كثيرة تتعلق بمرحلة التصميم كالالتزام بالمواعيد، والجودة أيضًا.

ما الذى يجعل عملك مختلفًا؟

الاهتمام القوى بالتفاصيل والجودة هو ما يجعلنا مختلفين.. إننا نبذل مجهودًا كبيرًا لحرصنا على الجودة والدقة ومواعيد التسليم.

ماذا عن مراحل العمل بالمنزل، وأيها المفضلة بالنسبة لكِ؟

هناك ثلاث مراحل؛ الأولى عند رؤيتى المنزل لأول مرة، أشعر وكأننى ذاهبة إلى موعد غرامى.. أحب جدًّا مشاهدة البيت قبل بدء العمل فيه، وهو خالٍ تمامًا.. أقوم بتصويره، وأنظر إلى حوائطه، وإلى مداخل الشمس والهواء، ومن أين تأتى الطاقة.. وفى المرحلة الثانية (رسم العمارة الداخلية للمكان) أقوم برسم خطة مع وضع احتياجات ومتطلبات العميل، والتى تتضمن الهدم والبناء، واختيار خامات الأرضيات والحوائط والأسقف، وتحديد الألوان، ثم الخروج بالـConcept.. وفى المرحلة الثالثة أقوم باختيار الأقمشة والستائر والأكسسوارات.. كل مرحلة أحلى لأن لكل منها جمالها.

كيف تم ترشيحك لجائزة التصميم الدولية التى حصلتِ عليها؟

تم ترشيحنا من قبل International Property Awards للاشتراك فى هذه المسابقة من بين المئات من المنافسين على مستوى العالم، وقمنا بالاشتراك بالفعل، وحصلنا على جائزة Five Star Awards عن أفضل تصميم داخلى فى مصر Best Interior Design Private Residence Egypt، والتى قدمت لها فى حفل توزيع جوائز The African Property Awards والمقام فى دبى، عن تصميم مشروع Simply Creative Mansion. ثم تفاجأنا بترشيحنا لجوائز الـRegion award وهى مسابقة يكون التنافس فيها على مستوى العالم مع أوروبا وأمريكا وإنجلترا وذلك عن نفس المشروع Simply Creative Mansion، وسيتم الإعلان عن الفائزين فى ديسمبر المقبل. وهذا بمثابة نقلة كبيرة لنا، حيث أصبحنا معروفين على المستوى العالمى، وأصبح لنا وجود قوى خارج مصر.

ما شعارك؟

«Your home reflects who you are not who your designer is»

هل هناك جوائز أخرى حصلتِ عليها؟

تم اختيار مشروع Simply Creative Mansion ضمن التصفيات النهائية لمسابقة SBID International Design Awards 2018 والتى تقام فى فندق Dorchester Hotel in London هذا العام وسوف يعلن فيها اسم الفائز، كما فزنا بجائزة The International Design Award in Los Angeles عن نفس المشروع.

هل هناك مهرجانات عالمية شاركتِ بها؟

أشارك دائمًا فى مهرجانات World Architecture festival، وinsight festival.. بالإضافة إلى الـDesign weeks، والمعارض العالمية مثل Maison Objet وMilan Exhibition.

ماذا عن فلسفتك فى التصميم؟

أحب جدًّا الـMix & Match، الخلط بين المودرن والأنتيك، وبين العصور والتواريخ.. أحب عمل اللامتوقع وإيجاد الحلول بطريقة غير متوقعة ومريحة وفى نفس الوقت تلبى احتياجات ومتطلبات العميل.. فلسفتى فى التصميم يجب أن تراعى أعلى درجات الجودة، فأنا أهتم جدًّا بالجودة والتفاصيل، وبالطاقة فى المكان، كما أن التصميم يجب أن يعكس ذوق صاحب البيت وليس ذوق المصمم.. فعندما أرتبط بعلاقة حب مع المساحة التى أنوى تصميمها أخلص وأتفانى لهذه العلاقة حتى الانتهاء من التصميم والتنفيذ.

ما مصدر إلهام هدى لاشين؟

مصدر إلهامى الأساسى عميلى وشخصيته وأسلوب حياته.. أما عن مصادر إلهامى العامة فتتلخص فى سفرياتى، واختلاطى بالمصممين العالميين.

بماذا تحلمين كمصممة ديكور؟

حلمى كشركة ديكور وليس كمصممة ديكور، أن تصل هذه الشركة إلى العالمية، وأن تكون معروفة كشركة لا كشخصى.

ما نصائحك لمن يريد أن يعمل مصمم ديكور؟

الاهتمام بالجودة فى العمل.. تصميم بيت بسيط جدًّا بجودة عالية جدًّا يساوى أناقةً ورُقيًّا. فأنا أرى البساطة مع الجودة العالية أعلى درجات الفخامة.. كما أن الخروج عن القوانين وصناعة أخرى جديدة هذا هو الإبداع.

أهتم جدًّا بالجودة والتفاصيل، وبالطاقة فى المكان، كما أن التصميم يجب أن يعكس ذوق صاحب البيت وليس ذوق المصمم.

مَن مثلك الأعلى؟

بالنسبة للحياة الشخصية، والدى مثلى الأعلى، لأنه علمنى التفانى فى العمل، وتنفيذ الوعود مهما كانت الخسارة، والاهتمام بالتفاصيل والصدق وبجودة العمل.. وعلى الصعيد العالمى، زها حديد، لأنها استطاعت أن تؤسس شركة كبيرة لها اسمها وشركة قائمة على أشخاص، حتى بعد وفاتها.. اليوم لاتزال الشَّركة قوية، والعاملون بها يعملون تحت اسم زها حديد.. كما أنها امرأة عربية تحدَّت ظروفها وأصبحت شخصية عالمية وحصدت العديد من الجوائز.. لذا، أنا فخورة بها.

ما خططك المستقبلية؟

أتمنى أن نستغل كل قصور مصر، وأن نختار من كل محافظة قصرًا أو اثنين يتم تحويلهما إلى بوتيك أوتيل، فى كل بوتيك أوتيل نُظهر حضارة وثقافة هذه المحافظة لتعريف الناس بثقافة كل منها، وأتمنى أن تقوم شركة بتبنى هذا المشروع، وشركة هدى لاشين تتولى الديكور والفكر والبراندنج.

هل تريدين إضافة شىء آخر؟

كوننا حصلنا على جوائز ووصلنا إلى التصفيات النهائية لمسابقة SBID فى إنجلترا، ودخلنا فى تنافس مع الشركات العالمية من جميع أنحاء العالم بإمكاناتنا الضعيفة، وبكل المشاكل التى نقابلها مع العامل هنا، فإن هذا إنجازٌ ضخمٌ ورائع للمصمم المصرى.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.