10 علامات على مُقابلة رفيق الروح الحقيقى

73 بالمائة من الأمريكيين يقولون إنهم وجدوا شريك روحهم أو إنهم يؤمنون بمفهوم رفيق الروح بشكل عام، وعلى الرغم من ذلك فمازال البعض يرتبك ولا يُجيد إيجاد رفيق روحه الحقيقى، لذلك جمعنا 10 علامات ستعلمك بالتأكيد أنك وجدت شخصًا مميزًا للغاية يرتقى إلى أن يكون هو شريك روحك.

احترام نقاط الضعف

لا أحد كامل ولدينا جميعًا عيوب، وليس من الممكن دائمًا إخفاؤها، لكن رفيقك على الرغم من كشفها دائمًا، فإنه سيقبل بك وبجميع نقاط ضعفك، فبالنسبة لرفيق الروح الحقيقى فإن هذه المشكلات لا تُمثل له عائقًا.

الإحساس بالراحة عند الصمت

يجب أن تشعرا بالراحة مع بعضكما بعضًا، فإذا كنت تشعر بذلك عندما تكونان على انفراد، وحتى لو كان ذلك فى صمت تام، فهذا يعنى إنكما على نفس الوفاق فى المشاعر والارتياح، أما إذا كنت تخشى الصمت المُحرج، فهذه علامة سيئة.

التحرك فى نفس الاتجاه

دائمًا ما تكون للأرواح المتشابهة أهداف حياة متشابهة، فتشترك كلاهما فى كثير من الاهتمامات والرغبات والمعتقدات والمشاعر المتشابهة فى الحياة، فعندما تخبر هذا الشخص عن هوايتك، يتبين أنه مهتم أيضًا كذلك لنفس الشىء، وأيضًا يمكن أن يكون لكما نفس الطعام المفضل أو التفضيلات السياسية.

ترك المساحة الشخصية

احترام شخصية الآخر من أهم العوامل التى يجب توافرها فى رفيق الروح، فمن المهم جدًّا قضاء بعض الوقت لكل شخص بمفرده يمارس فيها اهتماماته وهواياته المُفضلة، والأهم أن يعرف الطرفان أهمية ذلك فى جعل علاقتهم أكثر صحة.

نفس المكان

لا يمكن تفسير ذلك لكنه حقيقة، وقد تسمى هذه مصادفة، ولكن فى الأغلب يوجد رُفقاء الروح فى نفس المكان وفى نفس الوقت دون أن يدركوا ذلك، ولن يدركوا ذلك إلا بعد مقابلتهم، وعندما يتكرر ذلك فهى ليست صُدفة مُتكررة، وبالتأكيد مثل أى شىء فى الدنيا، يكون علامة لها مغزى، فقد يكون من الممكن انجذاب نفوس رفقاء الروح مثل المغناطيس.

عدم الغيرة

الأزواج والأصدقاء السعيدون نادرًا ما يواجهون نوبات جنون من الغيرة، فعند مقابلة رفيق الروح يجب أن يكون هناك شعور بالأمان، وثقتكم تكون قوية لدرجة أن الغيرة تتلاشى فى العلاقة، أو على الأقل الحديث فى هذا الأمر.

عدم الأنانية

الاحترام فى العلاقة يُبعد السلوك الأنانى الذى يمكن أن يقتل حتى أقوى العلاقات، ورفقاء الروح دائمًا قادرون على وضع غرورهم جانبًا، وتقبل أن الآخرين لديهم الحق فى ارتكاب الأخطاء، فأنت هنا تعرف بحق أن العلاقات أكثر أهمية من كبريائك، فإذا كنت تفعل كل ما هو ممكن لإرضاء ومساعدة شريكك ولكنه لا يفعل نفس الشىء بالنسبة لك، فمن الأرجح أنه ليس رفيق روحك الحقيقى.

العبور لبر الأمان دائمًا

لا علاقة دون شجار، وعلى أتفه الأسباب اليومية أحيانًا، ولكن إذا كان دائمًا الطرفان ينتصران على فكرة الانفصال عن اقتناع، تكون ذلك هى رفقة الروح الحقيقية التى يبحث عنها الطرفان.

عدم الخوف من المناقشة

مهما كانت الأمور تزداد سوءًا، فدائمًا هناك عدم تردد فى نقاش أى شىء فى وقته المناسب، فتلك هى الراحة التى يجب أن تكون دائمًا مع رفيق الروح.

الوجع واحد

لا شىء يدل على رفقة الروح الحقيقية، سوى الإحساس أو الشعور المُتوحد، وخاصةً عندما يكون الأمر مُتعلقًا بشعور سلبى، يتفهم الطرف ماهيته بالنسبة للطرف الآخر لدرجة تصل لشعوره بنفس درجة الألم الواقع على رفيق روحه، أو الوجع الذى قد يترك شرخًا عميقًا به، ولكن يكون دائمًا رفيق الروح هنا، من أجل التهوين والاطمئنان، والعبور لبر الأمان دائمًا معًا.

تعرَّف على أنواع الـ«Soul Mates»