7 عادات مزعجة يستخدمها البعض فى «الشات»

على الرغم من أننا اعتدنا بالفعل على أن يكون الجزء الأكبر من تواصلنا مع الآخرين يحدث عبر شبكات التواصل الاجتماعى، فإنه لا يمكننا الاعتياد على بعض الطرق المزعجة التى يستخدمها أصدقاؤنا ومعارفنا فى «الشات».

جمعت «7 أيام» لكم قائمة بالعادات المزعجة التى يستخدمها البعض عندما يقبلون على الحديث مع الآخرين على الإنترنت عبر «الشات».

1-كل كلمة فى رسالة

فى بعض الأحيان عند التواصل مع الأصدقاء، قد يكون من الملائم جدًّا نقل أفكارك باستخدام جمل قصيرة، خاصة عندما تكون متشوقًا لمشاركة شىء عاطفى، ولكن الأمر مختلف تمامًا عندما تقوم بتقسيم جملك إلى عدة رسائل، كل منها تحتوى على كلمة واحدة، فتزعج الطرف الآخر، خاصة عندما يكون بعيدًا عن الهاتف ويبدأ فى تلقى المئات من الإشعارات التى تنبهه لوجود رسائل جديدة.

2-بدء الحديث بـ«هاى» فقط

هناك عادة أخرى مزعجة، وهى إرسال كلمة «هاى» فقط، وعلى الرغم من أنها تبدو وكأنها طريقة مهذبة لبدء محادثة، إلا أنها فى الواقع مزعجة، فالشخص الذى أرسل الرسالة عادة ما يكون فى انتظار الرد بـ«هاى» أيضًا وانتهى الأمر، ولكن بدلاً من ذلك يمكنك إضافة بعض الخيارات الأخرى مثل «إزيك، عامل إيه؟» بدلاً من الاكتفاء بالتحية.

3-إرسال بطاقات وصور المعايدة

بالتأكيد أنت شخص محظوظ إذا لم تبدأ يومك بصورة تقول: «صباح الخير!»، أو «يومًا جميلاً!»، من أحد الأصدقاء، وغيرهما من الصور التى يستخدمها البعض للتهنئة أو المعايدة فى المناسبات المختلفة، والتى عادة ما تكون مزعجة وبلا روح، بل تستهلك من ذاكرة التخزين الخاصة بالهاتف فقط، فإذا كنت ترغب فى تهنئة شخص ما، فمن الأفضل أن تكتب له عبارة تخبره بما تريد أو أن تتصل به، وهذا بالتأكيد سيكون أفضل من إرسال إحدى هذه الصور السخيفة.

4-عدد كبير جدًّا من المشاركات

من العادات المزعجة أيضًا إقبال أحد الأصدقاء على مشاركة أصغر تفاصيل حياته معك من خلال «الشات»، وذلك عن طريق إرسال العديد من الصور والرسائل الصوتية والـ«سكرين شوتس» لكل شىء يصادفه خلال تصفحه لمواقع التواصل الاجتماعى أو خلال محادثاته مع الأشخاص الآخرين.

5-استخدام الكثير من الإيموشنز السخيفة

إذا كانت رسائلك تحتوى على مجموعة من الرموز التعبيرية والهاشتاجات، فعليك أن تعرف أن هذه إحدى العادات المزعجة، حيث يصبح من الصعب فهم وقراءة النص، لذا فلا تقم بوضع الكثير من الرموز التعبيرية بعد كل جملة، كما لو كنت تشرح فكرة لقارئ «غبى».

6-الرسائل الصوتية التى تحتوى على كلمة واحدة

يمكن أيضًا اعتبار عادة إرسال رسائل صوتية تتكون من كلمة واحدة أو كلمتين أمرًا غريبًا ومزعجًا، حيث أنه من الممكن استبدالها برسالة نصية بدلاً من ذلك، وتجنب استغراق الأمر وقتًا أطول لتحميل الرسالة الصوتية.

7-إدخال شخص فى «شات» جماعى دون استئذان

ربما لا يرغب صديقك فى المشاركة بدردشة جماعية، لذا فمن غير اللائق أن تقوم بإضافته دون استئذان، فمثل هذا التصرف يعتبر من العادات المزعجة بالنسبة للكثيرين.

إليك أيضًا 8 نصائح للعثور على شريك حياتك من الإنترنت