7 علامات تدل أنك مستعد للحب بعد انفصال مؤلم

يعتقد أغلب الناس أن العلاقات الجديدة يمكن أن تعالجهم من انفصال مؤلم أو شعورهم بالوحدة، ومع ذلك فإن علماء النفس يعتقدون أننا نحتاج إلى اتباع طريقة جديدة، للبدء من جديد مع شخص جديد والقيام بذلك فقط بعد مرور الوقت، للتأكد من أننا مستعدون لصفحة جديدة.

وهنا نعرض لكم العلامات التى تخبرك أنك مستعد للحب مرة أخرى وأنه الوقت المناسب للسماح لشخص جديد بالدخول فى حياتك.

ماضيك لا يسبب مشاعر سلبية

عندما تختفى المخاوف التى قابلتها مع حبيبك السابق، وعدم وجود توترات عصبية، وعدم الشعور بالغضب تجاههم، وعندما تشعر تجاه ماضيك بالدفء والامتنان له لأنه قدم لك الخبرة فى العديد من الأشياء، فهذه العلامات تعنى أنك توقفت عن تكرار مشاعرك السلبية مرارًا وتكرارًا، وقد بدأت التركيز على مستقبلك، وتريد بناء علاقات جديدة.

أنت لست خائفًا من الشعور بالوحدة

عندما تجلس فى المنزل وتشعر لوهلة أنك لا تشعر بالحزن لأنك وحيد، ولا تنظر فى هاتفك كل دقيقة للتحقق من وجود رسالة حب جديدة وبدلاً من كل ذلك أنت تملأ حياتك بشىء مثير حقًّا، فاعلم أنك لم تكن مستعدًّا لبدء علاقة جديدة كما أنت مستعد الآن.

لديك اهتماماتك وأصدقائك

عندما نكون فى علاقة نبدأ فى التركيز على اهتمامات شريكنا، وبعد الانفصال بفترة نكتشف أن ليس هذا ما نريده حقًّا وأننا لا نهتم بهذه الأشياء، ونبدأ فى فعل ما نريده وما كنا نريد تجربته دائمًا وما سيجلب لنا السعادة.

بالإضافة إلى ذلك، أن لديك أصدقاءك الذين تتواصل معهم ليس لأنك ملزم بالقيام بذلك، ولكن لأنك تريد فعلاً القيام بذلك، وعندما تجد هاتين تتجمع تلك الصفات فيك فاعلم أنك على استعداد لعلاقة جديدة لأن حياتك لم تعد تتركز على شخص واحد.

ليس فقط أنت مستعد لتلقى الحب.. أنت مستعد لتقديمه

أنت لست فى علاقة، ولكن لديك مخزون للكثير من الدفء والحنان الذى يمكنك إعطاؤه للعالم أجمع، فأنت مستعد لعناق ودعم أى شخص تجده فى مشكلة، وهذا يعنى أنك على استعداد للدخول فى علاقة جديدة.

عدم رفض فكرة البدء من جديد

فكرة أنك ستضطر إلى الحديث عن نفسك مرة أخرى وأن عليك أن تتعرف على شخص آخر من الصفر عندما تقابل شخصًا جديدًا، لا تضايقك هذه الفكرة بعد الآن، بدلاً من ذلك، فهى تثير اهتمامك حينها أنت مستعد للخوض فى تجربة جديدة

القدرة على قول لا

بعد الوقت الذى قضيته بمفردك الذى أعدت فيه رسم بعض الحدود بشكل صحيح، وأنت الآن تعرف العوامل التى فى شريكك التى تتطابق مع حدودك الجديدة، فيمكنك الآن قول لا لأى شخص لا ترى أن العلاقة معه لن تؤدى إلى أى شىء، لكن يجب عليك ألا تنسى وضع قائمة بالصفات التى نريد رؤيتها فى شريكك المستقبلى.

الاستعداد للتنازل

قد تكون حدودك صارمة، ولكنك فى الوقت ذاته تدرك أيضًا أنه قد يكون هناك شىء لا يعجبك شريكك المستقبلى، ولكن أنت مستعد للمناقشات وستكون قادرًا على تقديم تنازلات.

والآن تعرف على 7 علامات تؤكد أن الارتباط هو أسوأ قرار قد تتخذه الآن